fbpx
الحقوق والقوانين

حقوق المرأة في القانون الالماني

إعلانات

حقوق المرأة في القانون الالماني

على الرغم من احترام القانون في الكثير من الدول لحقوق المرأة، لاتزال هناك انتهاكات تحدث بحقهنّ .

من أهم هذه الانتهاكات عدم التكافؤ في فرص العمل وفي المجالات السياسية، وكذلك يعتبر التحرش الجنسي والعنف الأسري والإتجار من النقاط المهمة في انتهاك حقوق المرأة.

لكن القانون الألماني أعطى حماية وقوة للنساء وبالتالي أصبحن أكثر قدرة على الدفاع عن حقوقهن في جميع المجالات.

دور المرأة في السياسة والعمل:

بحسب ماجاء في قانون المساواة في المعاملة تساوي الرجل والمرأة من حيث الحقوق والواجبات .

وعلى الرغم من المؤهلات والتحصيل العلمي للكثير منهن إلا أن عدد قليل يصلن إلى مراكز القرار.

العمل وانخفاض الأجر:

على الرغم من المناقشات الحثيثة لتفعيل المساواة في الأجور بين الرجال والنساء فإنه لم يتم تحقيق الكثير في هذا المجال .

فأغلب النساء يعملن في مجال الخدمات الاجتماعية أو القطاعات ذات الدفوعات المنخفضة .

بالإضافة إلى قيامها بمهام غير مدفوعة الأجر كالعناية بالأسرة والأطفال ورعاية المرضى وكبار السن، وعلى الرغم من الوقت والجهد المبذولين في هذه الاعمال لا ينظر للأمر في كثير من الأحيان على أنه عمل.

الإجهاض:

لا يمكن إرغام المرأة على الإجهاض ولكن في ظروف معينة لديها الحق في الإجهاض خلال الأسابيع 12 الأولى من الحمل فقط بعد استشارة الطبيب المختص.

ولا يمكن إنهاء الحمل إلا في حالات استثنائية.

ختان الإناث:

يعاقب القانون الألماني على هذا النوع من الختان ويعتبر جريمة (تشويه الأعضاء التناسلية) وتستحق السجن.

حتى لو حدث خارج المانيا كأخذ الأباء ابنتهم إلى بلد أخر ويسمى (ختان العطلات).

زواج الصغيرات (الأطفال):

يعرف زواج الاطفال بأنه أي زواج مدني أو ديني أحد الشريكين فيه دون 18 عاماً.

ووفقاً للقانون الألماني لا يمكن اعتبار هذا الزواج قانونياً ويمكن إلغاؤه بحكم قضائي.

كذك الأمر بالنسبة للزواج القسري وتعتبر أنها حالة من حالات الإكراه الخطير وتستوجب العقوبة.

الإتجار بالنساء:

يعتبر البغاء عملاً مشروعاً في المانيا ولا يعاقب القانون إلا عندما يثبت أن هنالك استغلال للبغايا .

وكذلك يعتبر تهريب البشر جريمة خطيرة من جرائم حقوق الإنسان وتم تسميته نوع من أنواع العبودية الحديثة.

العنف الأسري:

يسمح قانون الحماية ضد العنف للشرطة بأخذ الإجراءات الفورية عند وجود حالة تعنيف للمرأة وقد تصدر قرار بمنع الجاني الدخول إلى المنزل المشترك.

التحرش الجنسي:

يحدث التحرش الجنسي عند التعرض ل:

  • اللمس ضد إرادة الشخص (المرأة).
  • التحديق
  • سوء المعاملة لفظياً
  • الاجبار على الجماع
  • الاجبار على مشاهدة الأخرين يمارسون الجنس.
  • الإهانة بسبب جنسك.
  • إطلاق صفات أو كلمات نابية وغير لائقة.

يعتبر التحرش جريمة جنائية في المانيا وبمجرد التقدم بشكوى يبدأ عمل الجهات القانونية لتحقيق العقوبة المناسبة للمتحرش.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى